أخر الأخبار
الرئيسية / دوري المحترفين / تعادل مخيب للإتحاد مع ضيفه الوحدة

تعادل مخيب للإتحاد مع ضيفه الوحدة

حلب -تقرير: زهير نعمة – تصوير: مجد قزيز
الفريقان : الإتحاد (2) × الوحدة (2)
سجل للإتحاد عمرو ميداني (بالخطأ في مرماه) د. 6 وأحمد كلاسي د.88
سحل للوحدة خالد مبيض د.34 و محمد فارس د.65

الملعب :رعاية الشباب بحلب
الجمهور :حوالي الـ 5000 آلاف
الحكام : الدوليون محمد العبدالله..مازن زيزفون..حسام فريح…مهند ناصيف
المراقب الأداري : أحمد جمعة
مقيم الحكام : سليمان أبو علو

حضرت الإثارة والمتعة والتشويق والكرنفال الجماهيري الجميل على المدرجات بلقاء الإتحاد وضيفه الوحدة فيما غاب المستوى الفني في بعض مراحل المباراة لسوء أرضية الملعب فيما كانت متكافئة ومتوازنة في كثير من مراحلها و كان كل فريق حريصآ على عدم الخروج خاسرآ ليخرج بالنهاية الفريقان بتعادل لم يرض أحدآ منهم..فالإتحاد كان يريد استثمار عامل الأرض والجمهور لحسم موضوع دخوله بشكل جدي على الصدارة ولم يتحقق له ذلك والوحدة الضيف أعتبر نفسه أنه كان الأحق بالفوز قياسآ على ما قدمه…

وفي التفاصيل….
البداية كانت بسيطرة أصحاب الأرض وامتلاك وسط الملعب لمدة ربع ساعة رغم أن أول فرص المباراة كانت وحداوية وعن طريق تسديدة الأومري بين يدي الحارس خالد حجي عثمان رد الإتحاد كان بهدف السبق بالدقيقة 6 من نيران صديقة برأسية عمرو ميداني الذي حاول إبعاد تمريرة الصلال فأسكن الكرة عن يسار حارس الوحدة رضوان الأزهر. وعاد الوحدة بعدها للتهديد بكرة الأومري والسيطرة أكثر..وجاء الرد بهدف التعادل من قدم خالد مبيض الذي تلقى كرة موزنة من شعيب العلي وأودعها مرمى الإتحاد بدون أي رقابة ومن بعيد سدد الغباش كرة علت خشبات الإتحاد ورد الأخير بكرة للزين وأخرى للمهتدي أصابت أخشاب الوحدة وختم ماجد الحاج إثارة الشوط الأول بإهداره فرصة التقدم لفريقه…


ومع بدء النصف الثاني أنفرد الأومري ولم ينجح وعوض ذلك بالدقيقة 65 عندما مرر كرة ذهبية لزميله محمد فارس الذي واجه مرمى الإتحاد وسجل بثقة ووضعآ فريق الإتحاد تحت الضغط ليهاجم بعدها صاحب الأرض من عدة جوانب ويسدد له حسام العمر كرة رأسية ويتابع بعرضية محمد ربيع سرور لم تجد من يستثمرها حتى كانت الدقيقة 88 ومن ركتية السرور على رأس المهتدي الذي ضرب بها عارضة الوحدة وعادت للكلاسي الذي أكملها في مرمى الأزهر هدف التعادل لفريقه..ليهدر بعدها والمباراة تلفظ أنفاسها الكلاسي فرصة التقدم والمرمى مكشوف أمامه مفوتآ على فريقه الفرصة الذهبية ولتعلن بعدها صافرة الدولي محمد العبدالله النهاية بالتعادل الذي أزعج الفريقين ونقطة لكل فريق …..


أقوال المدربين…
كادر فريق الوحدة رفض بالكامل الادلاء بأي حديث صحفي وسط انزعاج واكتفى مدربه حسام السيد بالقول لنا …مجنون من يعمل بالدوري السوري…
محمد عقيل مدرب الإتحاد قال :من جديد سوء أرض الملعب أثر على أداء الفريقين مارسنا ضغطآ ولعبنا بثنائيات .. فريق الوحدة قوي ومحضر بشكل جيد والتعادل عادل هم ونحن أضعنا فرصآ متاسبة للتسجيل والأهم فرصة الكلاسي…
لقطات من المباراة….
جمهور الإتحاد كان علامة فارقة بحضوره ولباسه وتشحيعه لغريقه وحضر قبل ساعتين من موعد المباراة وكان يمني النفس بخروج فريقه فائزآ بنهاية اللقاء…

– في الدقيقة 70 توقفت المباراة لمدة 3 دقائق للسماح اللاعبين والحكام لشرب المياه نتيجة الحرارة المرتفعة
أبدى كابتن الإتحاد عمر حميدي إنزعاحه من ساعة بدء توقيت المباراة نتيجة الحرراة المرتفعة جدآ والتي أثرت على أداء الفريقين وكذلك سوء أرض الملعب….
فيما قصي حبيب نجم الوحدة أكد ثقل وقوة ونجومية الفريقين على الساحة السورية وانتقد سوء أرض الملعب أيضآ…..

لعب كادر الإتحاد مع مدير الفريق الكابتن وائل عقيل دور أيجابيأ في تهدئة أجواء نهاية المباراة وقام باصطحاب الحكام ولاعبي الوحدة إلى المشالح…بسلام وقبلات….

شاهد أيضاً

تشرين يعادل الإتحاد في مباراة مجنونة

اللاذقية : تقرير : أحمد سليمة – تصوير : لطفي الأسد حسم التعادل بثلاثة أهداف …